أرشيف

Archive for 10 نوفمبر, 2009

القرعة الهيكلية

نوفمبر 10, 2009 تعليق واحد

قبل البدء في السيرة العطرة نتساءل: هل القرعة الهيكلية مبدأ مسيحى؟ ولنرجع إلي عهد النعمة الذي منحة إيانا فادينا الحبيب. فنجد أن الرسل الأطهار حين أرادوا انتخاب من يحلّ محل يهوذا الأسخريوطى لجأوا إلي القرعة الهيكلية. وهذه هى المرة الأولي والأخيرة التى عملوا فيها القرعة، وكان هذا قبل حلول الروح القدس فيهم (أعمال 1: 23-26). أما بعد ذلك فكانوا يجتمعون ويصلون ويتشاورن ثم يتخذون الخطوة اللازمة معلنين: “وقد رأي الروح القدس ونحن …” (أعمال 15: 28) فلماذا يلجأوا إلى القرعة ثانية؟ ذلك لانهم في البداية لم يكونوا قد لبسوا قوة من الأعالى (لوقا 24: 49) فنهجوا منهج أجدادهم. ومن هذا المسلك نري أن القرعة الهيكلية مبدأ يهودي. ونحن نعلم أن الفادي الحبيب أعطانا حرية مجد أولاد الله كما أعطانا وزناته. وعن هذا المثل علمنا الآباء أنه لو كان صاحب الخمس وزنات استخدام أربعه لوبّخه الرب على تقصيره! واحدي هذه الوازنات هى العقل الذي ميّز به الرب الإنسان علي كافة المخلوقات بشرط إخضاعه للإرادة الإلهية كغيره من المواهب. علي أنه من عجب الله في رعايته لكنيسته المصرية المحبوبة أنه يسهر عليها حتى متى حاد أولادها علي الطريق إنه أمين في مواعيده.

المصدر: إيريس حبيب المصري – قصة الكنيسة القبطية – الكتاب السابع ص 16 – وهو الخاص بسيرة قداسة البابا كيرلس السادس

السؤال لكل دارسى تاريخ الكنيسة : كم عدد الآباء البطاركة الذين تم أختيارهم بالقرعة الهيكلية ولماذا؟ وهل يكون الأستثناء هو القاعدة؟

ما هى الأساس الآبائى الذي يستند عليه الأنبا شنودة في تقنين القرعة الهيكلية لتكون هى القاعدة الكنسية في أختيار الأب البطريرك؟

Advertisements
التصنيفات :Uncategorized